الوحدة الطلابية

عزيزي الزائر ...
أنت غير مشترك في عضوية هذا المنتدى للإنضمام الينا الرجاء الضغط على زر التسجيل اما اذا كنت عضوا فيرجى الضغط على زر الدخول .
إدارة منتديات الوحدة الطلابية
الوحدة الطلابية

منتديات الوحدة الطلابية - جامعة اليرموك


    مجاهدات خلف القضبان !!

    شاطر
    avatar
    Ahmad.Yaqoub
    مقدم

    عدد الرسائل : 634
    العمر : 29
    بلد الأصل : حيفا
    السٌّمعَة : 28
    تاريخ التسجيل : 01/08/2008

    مجاهدات خلف القضبان !!

    مُساهمة من طرف Ahmad.Yaqoub في 2008-08-17, 9:40 pm

    مرفت عبد الجبار


    لأنهم عرفوا أنها ومثيلاتها غيرن ومازلن يغيرن مجرى التأريخ , بتوفيق من الله -تعالى -لهن ..
    لأنهم عرفوا أنها الأساس لصلاح كل مجتمع ..
    لأنهم عرفوا أنها مربية الأجيال وصانعة الأبطال !!
    لأنهم عرفوا أن لها شأناً في دينها , وكلمة مسموعة , ورفعة مشهودة !!
    فهي الأم التي أوصى ببرها - الباري جل شأنه - في كتابه ,
    وهي الزوجة التي - حفظ الله تعالى - حقوقها ,
    وهي الابنة التي أوجب الإسلام رعايتها وصيانتها أيما رعاية ,
    وهي الأخت التي أعلى مكانتها في شرعه وسنة نبيه -صلى الله عليه وسلم-,
    فهي باختصار :

    أخت الرجال بلا شقاق أو جدال ***وحقيقة ليس تهدم باحتيال..
    قد جاء دين الله يعلي شأنها *** ويعزها قرآنه مثل الرجال ..

    عرفوا مكانتها الرفيعة في الإسلام !
    وقدرتها على التأثير - بتوفيق من الله تعالى - في الكبير والصغير!!
    بالتربية الصالحة , بالإعداد لقهر العدو , بالدعوات !
    فحاولوا إفسادها بشتى الطرق ,
    وبذلوا الأسباب , وكرسوا الجهود , ففكروا , ودبروا , واجتهدوا , وخططوا , ونفذوا !
    ولكن هيهات ..هيهات !!
    فلقد وجدوا أمامهم سداً عالياً , وحصناً منيعاً , لا تزيده المحن إلا صموداً , وأنفة , وعزة وثباتاً !
    وجدوا أمامهم أم نضال , ووجدوا أمامهم ميرفت طه , ووجدوا أمامهم آيات الأخرس , ووجدوا أمامهم أحلام التميمي , ووجدوا أمامهم وردة بكراوي , ووجدوا أمامهم حواء براييف !!
    ( وغيرهن من النساء الصادقات -نحسبهن كذلك والله حسيبهن ولا نزكي على الله أحدا - اللاتي أنرن لنا الطريق , وأشعلن لنا السرج بقوة عزمهن , ومضاء فعالهن , وصدق دعوتهن , وسلامة معتقدهن ) .
    فهذه - والله - سلسلة من القدوات التي تسبك بالذهب وتكتب بمداده !!
    نسوة بألف والألف فيهن قليل !!
    فلله درهن من باسلات , دخلن التأريخ من أوسع أبوابه !!

    بواسل رفعوا للمجد هامته *** وسطر الدهر من أمجادهم ذكرى
    بواسل حطموا قيد الهوان بنا***وابدعوا في مدى مأساتنا الفجر
    بواسل ما حنوا رأساً لطاغية *** وما مضوا في سراديب الهوى سكرى

    فما عسى أحرفي أن تكتب فيكن , يا من علمتننا معنى العزة والإباء ؟!!
    فيامن علمتننا الشموخ في زمن المذلة والعار ؟!!
    عرف مكانتكن وقدركن الأعادي ..فأعدوا العدد المادية والمعنوية ليحطموا هذا الحصن المنيع ..
    فلم يفلحوا ولن يفلحوا - بإذن الله تعالى - مادامت العقيدة الصحيحة معتقدكن , والجهاد طريقكن وطريق أولادكن , لنيل عزة هذا الدين , واستعادة أمجاده
    ولكن - ومع هذه المفاخر العظام وهذه المكائد من لدن الأعداء - نقول وبملئ الأفواه : للأسف أن بني قومنا في سبات عميق !!!
    لم يعرفوكن حق المعرفة !
    ولم يدركوا فيكن ما أدركه أعداء الملة والدين و (( الشرف )) وما فطنوا له
    قومنا يا - كريمات - يحفظون أسماء الممثلات والمغنيات !!
    بل وأصبحوا يسموهن مجاهدات !! , وفي سبيل من ؟ في ما يسمونه بالفن ! بل زاد الأمر فأصبحت الهالكة منهن تسمى (( شهيدة )) !!! وما أشبه الليلة بالبارحة !!

    هم في فؤاد الأمة الغراء آ***لام وفي وجه الكرامة كالبثور

    حقيقة مرة نعترف بها وأمام العالم أجمع : ( أعداؤنا أعرف بنقاط القوة في مجتمعاتنا من أهلها ) !!!
    ففتراهم كرسوا الجهود , وبذلوا الغالي والنفيس , لإفساد مركز القوة في مجتمعاتنا , وأساسه وهو :
    المرأة المسلمة المعتزة بدينها المنقادة لأوامره , المنتهية بنواهيه .
    وهنا نعلنها صراحة :
    أن هذه المرأة هي قلب الأمة النابض وسيفها القاطع ..تلك هي ابنة الخنساء وأسماء وأم عمارة .. - رضي الله تعالى عنهن وأرضاهن - .....
    وكأنها تقول :

    سأحمل روحي على راحتي *** وألقي بها في مهاوي الردى
    فإما حياة تسر الصديق *** وإما ممات يغيض العدا


      الوقت/التاريخ الآن هو 2017-11-22, 1:13 pm