الوحدة الطلابية

عزيزي الزائر ...
أنت غير مشترك في عضوية هذا المنتدى للإنضمام الينا الرجاء الضغط على زر التسجيل اما اذا كنت عضوا فيرجى الضغط على زر الدخول .
إدارة منتديات الوحدة الطلابية
الوحدة الطلابية

منتديات الوحدة الطلابية - جامعة اليرموك


    رمضان كريم ولكن

    شاطر

    تصويت

    هل ستتم المصالحة الفلسطينة

    [ 0 ]
    0% [0%] 
    [ 0 ]
    0% [0%] 

    مجموع عدد الأصوات: 0
    avatar
    عزام الحملاوى
    جندي أول

    عدد الرسائل : 30
    العمر : 63
    بلد الأصل : برقة
    السٌّمعَة : 0
    تاريخ التسجيل : 21/07/2009

    رمضان كريم ولكن

    مُساهمة من طرف عزام الحملاوى في 2009-08-28, 1:45 pm


    رمضان كريم ولكن .......
    بقلم الكاتب /أ. عزام الحملاوي


    رمضان كريم لأنه شهر الخير والكرم والإحسان, ولأن أهل غزة اعتادوا رغم ظروفهم الصعبة التي مروا بهاعبر جميع مراحل حياتهم على فعل الخير والمحبة والتسامح فيما بينهم .

    رمضان كريم لان أهل غزة مازالوا يتواصلون عن طريق زياراتهم لبعضهم البعض, وإكثارهم من الصلاة, والقيام ,وقراءة القران, كما هي عادتهم رغم كل الظروف القاسية التي يمروا بها الآن خلال هذا الشهر الكريم, والصعوبات التي يواجهونها في كافة مناحي الحياة .

    رمضان كريم لأنه شهر الرحمة, حيث يتبادلون الطعام حسب ما هو متوفر لديهم ويتقاسمونه حسب عاداتهم القديمة 0

    ولان رمضان كريم, وهو شهر المغفرة والتسامح والرحمة والقبول, وبه يكثر الغزيين من الدعاء لأنفسهم ولشعبهم ولذويهم ولأمة المسلمين بالمغفرة والرحمة, وان يصلح الله من أحوال شعبنا, وان يتمم عليه نعمة الوحدة,وان يعم عليه بالخير والبركة .

    هذا ما يعرفه أهل غزة عن رمضان, لكن عبارة "رمضان كريم"أصبح لها الآن معنى آخر في غزة هاشم,وأصبح الغزيين يقولون رمضان كريم لأنه لدينا قادة يخافون ربهم, ولذلك فقد أنعم الله علينا في حالة من الانقسام الداخلي ,وتمزق في النسيج الوطني بشكل لم يسبق له مثيل من قبل .

    رمضان كريم لأننا نعيش في ظل مشاحنات سياسية ,وشتم ,وتكفير ,وتخوين لم تشاهدها ساحة فلسطين, وخاصة غزة من قبل.

    رمضان كريم في ظل تهافت وتسابق على امتهان وذبح المواطن الضعيف الذي يتم امتصاص دمه يوميا, وأصبح عاجزا عن فعل أي شئ .

    رمضان كريم في ظل تبادل الاتهامات, والبحث عن المصالح الخاصة ,وظلم الشعب المقهور, وزرع الحقد والكراهية والعنصرية بين أبناء الوطن الواحد .

    اعتقد أن تداول عبارة"رمضان كئيب "أفضل من" رمضان كريم" في الظرف الحالي, وهي العبارة الأنسب والأجدر والتي يجب أن تتصدر بها الأحاديث حتى تتناسب مع الكم الهائل من هذا الحقد الدفين, وظلم الناس , والنظر للمصلحة الخاصة, وهي الأنسب لان بعض ساسة فلسطين جعلوا الصائم في رمضان يشعر بأنه في ورطة, وانه يعيش أزمة حقيقية متمثلة في ارتفاع الأسعار الخيالي لكل المواد والسلع الغذائية ,والخضروات, والفواكه ,واللحوم ,و بعض أنواع المشتقات الغذائية, والتي تختفي من الأسواق بفعل فاعل ضميره حي يحتكرها أو يخزنها, حتى يوزعها بأسعار خيالية, والتي أصلا غير قادر المواطن على شرائها .

    رمضان كريم ومشاكلنا كئيبة وكبيرة مع بعض التجار الجشعين وشركائهم من المتنفذين هنا أو هناك, حيث ترتفع الأسعار كيفما شاءوا ولا يراعوا ما يصاحب ذلك من مخالفات شرعية تؤذي المواطن الضعيف في رمضان ,وما يزيد الطين بله التنافس الداخلي بين التجار لرفع الأسعار, واحتكار السلع, دون مراقبة أو محاسبة من الجهات المعنية بالمراقبة والمحاسبة .

    رمضان كريم ولكن جشع التجار باستغلال المواطن البسيط الذي لايملك قوت يومه وأسرته وأطفاله, ضيع بهجة وفرحة هذا الشهر الكريم بقيمه الروحية والدينية والإنسانية .

    رمضان كريم ولكن على الرغم من كرمه الذي لاحدود له وخيراته الغير محصاه, والتي ينعم بها الله على عباده, لن اطلب من التجار وشركائهم التوقف عن رفع الأسعار رحمة بالمواطن الغلبان, ولا اعتقد بان مقال هنا أو مقال هناك سيوقف هذا الغول, لأنهم ببساطة لن يتركوا هذه المصادر التي تدر عليهم ارباحاضخمة, ولكن أتمنى عليهم أن لا يشوهوا جمال عبارتنا المفضلة والمحبوبة لدى الشعب الفلسطيني "رمضان كريم" 0




    avatar
    AL HAKEEM
    ملازم أول

    عدد الرسائل : 382
    العمر : 28
    بلد الأصل : فلسطين
    السٌّمعَة : 7
    تاريخ التسجيل : 07/12/2008

    رد: رمضان كريم ولكن

    مُساهمة من طرف AL HAKEEM في 2009-08-29, 12:44 am

    اشكرك اخ عزام لانك وضعت يدك عالجرح الفلسطيني في الداخل والخارج
    لكن قل هذا الكلام لاشخاص ظنو ان التخفي وراء سحنة سمحاء تضمن لهم ثقة الشعب
    لاشخاص استوجهو بالاسلام وجعلوه علاقة السلوكيات المجرمة
    لاشخاص متأسلمين وليسو مسلمين جلبوا المحرقة لاهل غزة
    نعم انهم الحمساويين الذين لن يرحمهم التاريخ الفلسطيني عما قريب
    وبالمقابل قل هذا الكلام لاتباع حكومة دايتون في الضفة وكفاهم تلاعب بالشعب الفلسطيني
    و يا جبل ما يهزك ريح


    _________________
    أؤمن بك مثلما كان الفارس الجاهلي يؤمن بكأس النهاية يشربه وهو ينزف حياته، بل لأضعه لك كما يلي: أؤمن بك كما يؤمن الأصيل بالوطن والتقي بالله والصوفي بالغيب .لا. كما يؤمن الرجل بالمرأة

      الوقت/التاريخ الآن هو 2018-05-27, 9:59 am